ASSAM Congresses - Super User
Super User

Super User

إعلان

سيعقد المؤتمر ASSAM الدولي الرابع للوحدة الإسلامية، أنظمة الدفاع لآسريقيا في الفترة من 12 إلى 13 ديسمبر/ كَانُون الأول 2020، بطريقة نظام مؤتمرات الفيديو من خارج تركيا في نطاق تدابير لمكافحة الوباء. وسيتاح مشاهدة مؤتمرنا وتقديم الورقات البحثية في وقت واحد في جميع أنحاء العالم. ستتاح للذين لا يستطيعون متابعة مؤتمرنا الفرصة لمتابعة تقديم الورقات البحثية المسجلة على موقعنا الإلكتروني لاحقًا.

إعلان ASSAM الثالث لكونفدرالية الدول الإسلامية من أجل الوحدة الإسلامية

 

إعلان ASSAM الثالث

لكونفدرالية الدول الإسلامية

من أجل الوحدة الإسلامية

 (19 -20 كانون الأول/ديسمبر 2019)

 

  1. الغاية

نعلن ونبيّن ضرورة إنتاج الصناعات الدفاعية المشتركة بين الدول الإسلامية الذين أبدوا موافقتهم على أن تكون جغرافية آسيا – أفريقيا (آسريقيا) محوراً تحت إرادة واحدة من أجل رفاهية الدول الإسلامية وحماية الدول التي أنشأوها وتأسيس السلام في العالم واستمراريته وسيطرة العدالة وصعود العالم الإسلامي إلى ساحة التاريخ من جديد ووصوله إلى القوة العظمى وتشكيل "مجلس نواب الدول الإسلامية" بشكل عاجل والذي سيظهر نشاطاً دائماً وضرورة إنشاء نظام الاقتصاد التعاوني بين الدول الإسلامية المستند على الاقتصاد الإسلامي والذي بدوره سيضمن وصول العالم الإسلامي إلى القوة الاقتصادية التي تليق به.

  1. عام

قامت ASSAM بتوضيح أنه من الممكن أن يتم تشكيل الوحدة الإسلامية بتجمعهم تحت إرادة واحدة لدول محور آسريقيا الـبالغ عددها 61 دولة (27 دولة في آسيا - 28 دولة في إفريقيا - 4 دول في أوروبا - ودولتان في أميركا الجنوبية) دون حصول تغيير في هياكلهم وحدودهم الوطنية بهيكل كونفدرالي مكون من تسعة مناطق إقليمية.

 إن 61 دولة شعبها مسلم (31 في المئة من عدد الأعضاء) من بين 193 دولة عضوة في الأمم المتحدة.

آسريقيا بعدد سكان يصل إلى 1.85 مليار نسمة من عدد سكان العالم الذي يقدر بـ 7.63 مليار نسمة أي (24.1 من نسبة سكان العالم) من المسلمون، وتملك 30.9 مليون كم2 من مساحة العالم التي تقدر ب 150 مليون كم2 أي (20.6% من يابسة العالموتملك 55.5% من الاحتياطي العالمي للبترول و65% من إنتاجه و64.1 من احتياطي الغاز و40% من إنتاجه وبموقعها الجيوسياسي وقيمها الحضارية المشتركة والتجربة التاريخية وبالمثابرة وتوحيد الأهداف ستكون قوة مرشحة لكي تكون القوة العظمى في المستقبل جغرافيتها.  (الملحق -A-B)

EK-A
EK-A
EK-B

وفقًا لبيانات 2019، احتلت الولايات المتحدة المرتبة الأولى من الإنفاق العسكري بـ 716 مليار دولار تلتها الصين بـ 224 مليار أما 61 دولة إسلامية فاحتلت المرتبة الثالثة بـ 191 مليار دولار من إجمالي الإنفاق العالمي البالغ تريليون 770 مليار دولار. واحتلت المملكة المتحدة المرتبة الرابعة بـ 47.5 مليار دولار، واحتلت روسيا المرتبة الخامسة بـ 44 مليار دولار، واحتلت فرنسا المرتبة السادسة بـ 40.5 مليار دولار خلف العالم الإسلامي. يحتل العالم الإسلامي المرتبة الأولى بامتلاكها 4.707.550 جندي و28.760 دبابة و84.036 عربة مدرعة و26.184 مدفع و2.577 سفينة حربية وتحتل المرتبة الثانية بعد الولايات المتحدة بعدد الطائرات المقاتلة البالغ عددها 10.986 طائرة ومروحيات عدد 3.937 مروحية.

عند الأخذ بعين الاعتبار ميزانية الدفاع وعدد الأسلحة والعربات والمعدات القتالية في العالم الإسلامي فإننا نرى أن لديها القدرة على أن تكون ضمن أقوى ثلاث قوى من القوى العظمى على مستوى العالم.

  1. مجالات الأنشطة التي ستجرى من مركز اتحاد الدول الإسلامية (الملحق- C)

تتصور ASSAM تأسيس الوحدة الإسلامية حيث تتوزع المسؤوليات فيها على النحو التالي؛;

  1. تكون لاتحاد الدول الإسلامية آسريقيا خمس مجالات نشاط رئيسية (العدل، الدفاع، الصناعات الدفاعية، الشؤون الداخلية، الشؤون الخارجية). 
  2. وفدراليات الدول الإسلامية الإقليمية في ست مجالات نشاط هي (الجمارك والتجارة والنقل والنقل البحري والاقتصاد والعلوم والصناعة والتكنولوجيا والتنمية والثقافة والسياحة)
  3. وللدول الوطنية أيضا عشر مجالات للنشاط (التعليم، المالية، الطاقة والموارد الطبيعية، الصحة، الزراعة والحيوانات، الشباب والرياضة، الغابات والموارد المائية، العمل والضمان الاجتماعي، السياسات الاجتماعية، البيئة والعمران)

  1. تصور إنتاج الصناعات الدفاعية المشتركة للدول الإسلامية

وكما هو واردٌ في سورة الأنفال الآية (60):

بسم الله الرحمن الرحيم

وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِنْ دُونِهِمْ لَا تَعْلَمُونَهُمُ اللَّهُ يَعْلَمُهُمْ ۚ  وَمَا تُنْفِقُوا مِنْ شَيْءٍ فِي سَبِيلِ اللَّهِ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنْتُمْ لَا تُظْلَمُونَ“ صدق الله العظيم

هنا نرى التشجيع على تطوير الصناعات الحربية وتطوير تكنولوجيتها، ويتم التأكيد على أن تعمل عناصر الدفاع بالتنسيق مع بعضها البعض.

ونرى أنه من المناسب أن تكون وزارة الصناعات الدفاعية واحدة من بين خمس وزارات بالحقيبة الوزارية لكونفدرالية الدول الإسلامية آسريقيا والتي ستقوم بأنشطة تحديد احتياجات منتجات الصناعات الدفاعية وتصنيعها وتخزينها وتوزيعها والعناية بها وصيانتها وتحديثها وتطوريها وإزالتها من المخزون. (الملحق- D)

يجب إنشاء رئاسات الصناعات الدفاعية في كل فيدرالية من فدراليات الدول الإسلامية الإقليمية التسعة تتبع وزارة الصناعات الدفاعية بكونفدرالية الدول الإسلامية آسريقيا، ويجب إنشاء رئاسات الصناعات الدفاعية داخل كل دولة وطنية تتبع رئاسات الصناعات الدفاعية بفدراليات الدول الإسلامية الإقليمية.

يجب أن يتم تخصيص إنتاج منتجات الصناعات الدفاعية البرية منها والبحرية والجوية والدفاع الجوي والفضائي والسيبراني والإلكتروني من قبل وزارة الصناعات الدفاعية بكونفدرالية الدول الإسلامية آسريقيا للمقاومين الرئيسين بفدراليات الدول الإسلامية الإقليمية. ويجب أيضا تقسيم المقاولين الفرعيين من قبل فيدراليات الدول الإسلامية الإقليمية للدول الوطنية التابعة لها (فيما يتعلق بالصناعات الدفاعية المخصصة لكل فيدرالية).

ASRİKA Konfederasyonu Savunma Sanayi Bakanlığı Teşkilat Şeması

ينبغي إعداد قائمة بمرافق إنتاج الصناعات الدفاعية وأنظمة الإنتاج الصناعات الثقيلة داخل بنية رئاسات الصناعات الدفاعية بالفدراليات الإقليمية والدول الوطنية.

يجب أن تُنشأ مراكز البحث والتطوير، والمواصفات والمعايير، وإصدار الشهادات، والاعتماد، والترميز، والعناية والصيانة في مناطق الإنتاج للمقاولين الرئيسيين والفرعيين الخاصة بإنتاج صناعة الدفاع.

ينبغي إنشاء صندوق دعم إنتاج صناعات الدفاع المشترك آسريقيا، ومركز تكنولوجيا الفضاء المشترك ومركز تسريع الجسيمات ضمن نطاق البحث العلمي، وينبغي تطبيق حصص التخفيض على أساس الاتحاد الجمركي في استخدام الطاقة والمواد الخام المطلوبة في إنتاج صناعة الدفاع.

ينبغي إحداث أفرع علمية رئيسية كالمدارس الثانوية المهنية والمعاهد المتوسطة المهنية والجامعات متعلقة بمنتجات الصناعات الدفاعية المخصصة للفدراليات الإسلامية الإقليمية والدول الوطنية التي تم تعيينها كجهات إنتاج رئيسية وفرعية في الصناعات الدفاعية.

ينبغي أن تدار مخزون منتجات الصناعات الدفاعية، تحديد الاحتياجات، التخزين والتوزيع، التحديث والتطوير، الإحالة إلى الخردة والحطام وللمواد التي يتم التخلص منها، وأنشطة إعادة التدوير من المركز من قبل وزارة الصناعات الدفاعية.

  1. من أجل وضع نموذج تشريعي مناسب "لاتحاد دول الإسلامية آسريقيا" أمام العالم الإسلامي للسنوات القادمة: 
    1. نظام الدفاع المشترك،
    2. السياسة خارجية المشتركة،
    3. نظام العدالة المشترك،
    4. الأمن والسلامة المشترك،

ونعلن بأننا ملتزمون بتخطيط وتنفيذ مؤتمرات ASSAM الدولية ذات العناوين الرئيسية السالفة ذكرها.

 

الملحقات:

EK-A: خريطة جغرافيا كونفدرالية الدول الإسلامية

EK-B: خريطة الدول الفدرالية التابعة لكونفدرالية الدول الإسلامية آسريقيا

EK-C: التنظيم الإداري لكونفدرالية الدول الإسلامية

EK-D: منظمة رئاسة الصناعات الدفاعية لكونفدرالية الدول الإسلامية

جلسات مؤتمر الاقتصاد الإسلامي والأنظمة الاقتصادية المشتركة

الخميس 1 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018

09:00-10:00

التسجيل

10:00-12:00

الإفتتاح والكلمات الرسمية

12:00-14:00

مأدبة الغداء- صلاة الظهر- الإستراحة

الجلسة الأولى

14.00-15.00

مصادر الإقتصاد الإسلامي

المسائل الإقتصادية العامة في الدول الإسلامية

القاعةA

القاعة B

رئيس الجلسة البروفسور الدكتور يعقوب بولوت

رئيس الجلسة البروفسور الدكتور جنكيز تورمان

نحو مشروع للاستقلال الاقتصادي للعالم الإس ونظام نقدي عالمي يتحرر من الهيمنة الأجنبية

البروفسور الدكتور علي محي الدين القراداغي

(قطر)

المشاكل الاقتصادية في الدول الإسلامية" تشاد "نموذجا"

الدكتور يحيى عبد الله أحمد

(تشاد)

نحو تطوير نظام التبادل في النظام الاقتصاديمن منظور اقتصادي إسلامي

الدكتور أنس سليمان أغباريا

(فلسطين)

البعد العقدي للإنتاج والاستهلاك في نموذج الاقتصاد الإسلامي

البروفسور الدكتور عيد المجيد النجار

(تونس)

الرأي الإقتصادي لإبن خلدون ومساهمته في المفهوم الإقتصادي الحالي

البروفسور الدكتور: ألب أرسلان أجيك كانج

(تركيا)

الإقتصاد الصومالي وعلاقته مع تركيا

الأستاذ الدكتور هارون شاهين أراي قراقاش

 (تركيا)

الاتحاد الإسلامي والفائدة في العقيدة الاقتصادية الإسلامية

الدكتور لافانت جوشكون أركاك أوغلو

(تركيا)

دور تركيا وأوغاتام في إطار الأهمية الإستراتيجية لمصادر الطاقة للدول الإسلامية

البروفسور الدكتور أميت أوغاي أرينج

 ( تركيا )

الجلسة الثانية

15.00-16:00

التعاون الإأقتصادي بين الدول الإسلامية- I

التعاون الإأقتصادي بين الدول الإسلامية- II

القاعةA

القاعة B

رئيس الجلسة البروفسور الدكتور محمد زلقا

رئيس الجلسة البروفسور الدكتور هاكان أركوش

Ten Institutional Values for Socio-Economic Development: Preached in the Muslim World, Practiced in the West

البروفسور الدكتور نجاتي أيدين

(السعودية)

مبادئ التعاون الاقتصادي من أجل الوحدة الإسلامية

كومباوري بوكاري

(بوركينافاسو)

Economies of Integration and the Muslim World: A Comparative Analysis of EU and OIC

محمد رمضان شهيد، سوميرا رهمان

(الباكستان)

تطور الإقتصاد الأوروبي من الإتحاد الهانزي إلى الإتحاد الأوروبي

الأستاذ الدكتور عبي فؤاد كوجاك

 (تركيا)

تحليل تركيا لعلاقة الدخل والجريمة لبعض دول آسيا مع مقارنة نسبة الدخل ضمن دول OECD

عضو التدريس الدكتور سعيد جيهان، مسؤول الأبحاث محمد عاكف باجه

(تركيا)

East Africa’s Window to The World: Djibouti

الأستاذ الدكتور هارون شاهين فرات قراكوي

(تركيا)

سوق الجنوب المشتركة كمدخل لتعزيز القدرات: النموذج والاستحقاقات

الدكتور علي محمد عثمان العراقي

(السودان)

مساهمة التعاون الإقتصادي للدول الإسلامية

البروفسور الدكتور نيازي باكي

 (تركيا)

الجلسة الثالثة

16.00-17.15

الإقتصاد الإسلامي والتمويل

التعاون الإأقتصادي بين الدول الإسلامية-III

القاعة A

القاعة B

رئيس الجلسة البروفسور الدكتور نجاتي أيدين

رئيس الجلسة  البروفسور الدكتور مصطفى تاشليان

تقييم الصكوك الذي هو أداة التمويل الإسلامي في المثال التركي من خلال الخطر السوقي

البروفسور الدكتور جنكيز تورمان، البروفسور الدكتور هاكان أركوش

(تركيا)

تأثير التوتر الإيراني – الأميركي على إقتصاد الدول الإسلامية

عضو التدريس الدكتور فهمي أغجة

(تركيا)

Islamic Financial Cooperatives, an Inclusive Model to Meet the Needs of the Community

مامودا رفيق نابي محمد

(موريشيوس)

السوق المالية الإسلامية الموحدة

تحديات ومقومات

الدكتور أشرف دوابة

(مصر)

تقييم تطبيق الفائدة من خلال النظرة الإسلامية

الأستاذ الدكتور إسماعيل باريش

(تركيا)

Islamic Trade Union

الدكتور محمد سري شمشاك

(تركيا)

Sharing Islamic Finance Principles and Procedures to Enhance Economic Cooperation between Islamic Countries: The Malaysian Model

شيلة أينون بنت يوسف

(ماليزيا)

Enhancing Cooperation Among Islamic Countries

منصور الهماني

(جمهورية نيجر)

دراسة حول تدقيق عمليات التجارة الخارجية بين الإتحاد الأوروبي وهيكل التعاون الإسلامي مع تركيا

البروفسورة الدكتورة غادة عامر

 (مصر)

دراسة حول تدقيق عمليات التجارة الخارجية بين الإتحاد الأوروبي وهيكل التعاون الإسلامي مع تركيا

البروفسور الدكتور يعقوب بولوت، زينب إرال دمير

(تركيا)

الجلسة الرابعة

17.15-18.30

الإقتصاد الإسلامي والتجارة الخارجية

الإقتصاد الإسلامي والسياحة

القاعة A  

القاعة B

رئيس الجلسة  البروفسور الدكتور: ألب أرسلان أجيك كانج

رئيس الجلسة  البروفسور الدكتور نيازي باكي

تدقيق حول دور مؤسسة الزكاة في التقارب بين طبقات المجتمع و النظام العام

البروفسور الدكتور يعقوب بولوت

( تركيا)

أهمية ومكانة السياحة العقائدية في العالم الإسلامي: مثال القدس

البروفسور الدكتور سعد الدين باكسوي، دعاء إسماعيل يعقوب السيفي

(تركيا)

إحصائيات التجارة الخارجية لهيكل التعاون الإسلامي مع تركيا

الأستاذ الدكتور تنار أقجاجي

(تركيا)

Perspectives on The Islamic Bank and Its Contributions to The Development of Islamic Economics

بابا يونس محمد

(غانا)

دور الدولة في صنع السياسة النقدية من منظور الإقتصاد الإسلامي

الباحث وسام صالح الكبيسي

(العراق)

سياحة الصحة مع دول الشرق الأوسط

الأستاذة الدكتورة سفيل أوزكان، مسؤولة التدريس غمزة كان

(تركيا)

Barter E Trade

مصطفى أوجتو

(تركيا)

اقتصاد السوق الإسلامي:

معالم المنوال التنموي من منظور اسلامي

الدكتور محمد النوري

(تونس)

الاقتصاد والإدارة الصحية في العالم الإسلامي وصندوق الاستثمار الصحي المشترك

البروفسورة الدكتورة زليخة قمرالدين

(ماليزيا)

الدكتور كمال أيدن

(تركيا)

رؤية تركيا بشأن العلوم والتنمية التكنولوجية في المنطقة والعالم، التعاون المشترك ومساهماتها في الاقتصادات المحلية.

الاستاذة الدكتورة خديجة دوران يلدز

(تركيا)

الجلسة الخامسة

18.30-19.45

الاقتصاد الاسلامي وإدارة الدولة

التعاونات الاقتصادية بين الدول الإسلامية - IV

القاعة A

القاعة B

رئيس الجلسة: البروفسور الدكتور يعقوب بلوت

رئيس الجلسة: البروفسور الدكتور حسين أطلاي

أسس ومبادئ إدارة الدولة الإسلامية في عهد سيدنا الرسول والخلفاء الراشدين الأربعة

البروفوسور الدكتور محمد أحمد الكردي

(السعودية)

The Agribusiness Sector: Roles and Opportunities for The Private Sector in OIC Member Countries

بابا يونس محمد

(غانا)

تقييم لنهج الدول الإسلامية حول مسألة اللاجئين السوريين

البروفسور الدكتور محمد دورول

(تركيا)

الإسلاميون وقضايا التعاون الاقتصادي للأمة مجموعة الثمانية الإسلامية للتنمية أنموذجاً

الباحث الاقتصادي عبد الحافظ الصاوي

(مصر)

التعاون الاقتصادي هل يكون وسيلةً لإنهاء الصراعات السياسية؟

الدكتورة سحر زاكي قابيل

(مصر)

Islamic Gold Dinar, Islamic Special Drawing Rights (ISDRs) and the Islamic Payments Union (IPU): Some Conceptual and Practical Considerations

طاهر بيغ

(الهند)

الاقتصاد الإسلامي والأنظمة الاقتصادية المشتركة

الدكتور جابر بكري الصائغ

(السعودية)

دور الشركات الكبيرة في الاقتصاد العالمي وأهميتها والمزايا التي تقدمها؛ تقييم من منظور العالم الإسلامي

البروفسور الدكتور مصطفى طاشليان

(تركيا)

مبادئ التعاون الاقتصادي في القرآن الكريم في سياق سورتي الفيل و قريش

البروفسور الدكتور علي رضا غول

(تركيا)

تأثير الصين وروسيا في تكامل بلدان آسيا الوسطى

عضو التدريس الدكتور سعيد أوجاكلي

(تركيا)

2 نوفمبر/تشرين الثاني 2018

الجلسة الأولى

09.00-10.00

مصادر الاقتصاد الإسلامي - II

المناقشات الدائرة حول الاقتصاد الإسلامي

القاعة A

القاعة B

رئيس الجلسة: الأستاذ الدكتور فريدون قايا

رئيس الجلسة: الأستاذ الدكتور علي فؤاد غوكجة

العلاقة بين الاقتصاد الإسلامي والاقتصاد السلوكي والرشد المحدود

الأستاذ الدكتور فريدون قايا

خيال أوزجيم

(تركيا)

التدقيق من خلال السياسة السياحية للعناصر الضامنة تفوق تركيا في المنافسة الإستراتيجية في سوق السياحة الحلال

عضو التدريس الدكتور حسين باموكجي، البروفسور الدكتور حسين ألتاي

(تركيا)

Islamic Economy & Economic Thoughts of Some Prominent Islamic Scholars

نور أوددين

(بنغلادش)

مقترح مجلس التنمية الاقتصادي الإسلامي

الدكتور طارق زمر

الدكتور أحمد عمران

 (مصر)

A Criticism of Western Civilization Comparing with Islamic Civilization by Reference to Economical Philosophy

الدكتور أردال أيدين

(تركيا)

مكانة وأهمية السياحة الحلال في العالم وتركيا

 

عضو التدريس الدكتور حسين باموكجو

(تركيا)

Justice in the Market: An Exposition of Islam’s Market Ideology

عبد الرحيم أضاضة

(غانا)

خارطة طريق التعاون الاقتصادي للوحدة الإسلامية

سعاد غون

(تركيا)

10:00 – 12:00

تحضير تقرير المؤتمر والختام

  رئيس الجلسة: البروفسور الدكتور محمد زلقا

  إداريي المؤتمر

  إداريي الجلسات

  الأكاديميين الذين قدموا ورقاتٍ بحثية

12:00 – 14:00

صلاة الجمعة والإستراحة

14:00 –

مأدبة الغداء ورحلة في مضيق البوسفور

اللجنة العلمية '18

 

NO

AD SOYAD

1

البرفسور الدكتور محمد زلقا

2

الاستاذ الدكتور علي القرة داغي

3

البرفسور الدكتور سيف الدين أردوغان

4

البرفسور الدكتور أحمد إنجة قرة

5

البرفسور الدكتور اسحاق طورون

6

الرفسور الدكتور زكي أوزديمير

7

  البرفسورة الدكتورة نشى إري

8

البرفسور الدكتور صالح أوزتورك

9

البرفسور الدكتور سليمان أولو داغ

10

البرفسور الدكتور وهبي بايداش

11

البرفسور المساعد يوجل أيتي جاي

12

البرفسورة المساعدة آيفر غيديكلي

13

البرفسور المساعد جاغري يلدريم

14

البرفسورة المساعدة 

15

إليف هايكير هوبيك أوغلو

مؤتمر ASSAM الدولي الثاني للوحدة الإسلامية

التواريخ المهمة 

  1. الموعد النهائي لتقديم الملخصات               :15 أغسطس/ آب 2018
  2. الإعلان عن الملخصات المقبولة                  :15 سبتمبر/ إيلول 2018
  3. الموعد النهائي لإرسال النصوص الكاملة       :01 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
  4. تاريخ المؤتمر                                         :01-02-03 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018

الموضوعات الرئيسية للمؤتمر

سيتم بحث أساليب التعاون الإقتصادي ومبادئها من أجل الوحدة الإسلامية تحت عنوان "الاقتصاد الإسلامي والوحدة الاقتصادية الإسلامية" 

غاية هذا المؤتمر:

تحديد إمكانيات وأساليب ومبادئ التعاون الاقتصادي بين الدول الإسلامية في ضوء الأحكام التي توجه الحياة الاقتصادية في الفقه الإسلامي، في الطريق المؤدي للوحدة الإسلامية وتعيين مايتعلق بتطويرها

يجب على الأكاديميين الذين سيشاركون في مؤتمر ASSAM الدولي الثاني للوحدة الإسلامية تجهيز بياناتهم بما يلائم العناوين الفرعية في الأسفل،  ولكي تكون النتيجة كما في المسائل الواردة في المرفق A سوف يتم تدقيقها تحت بنود العناوين الفرعية. 

 

  • الاقتصاد الإسلامي

  • الإمكانيات الاقتصادية والخصائص الهيكلية للدول الإسلامية

  • التعاون الاقتصادي والتجاري بين الدول الإسلامية

  • حجم وإمكانيات التجارة بين للدول الإسلامية

  • المشاكل الاقتصادية الأساسية في الدول الإسلامية

  • زيادة التعاون بين الدول الإسلامية

  • التعاون في القطاع المالي

 

معايير تحديد القوة الاقتصادية للدول الإسلامية

 

a.    الأحكام الفقهية الإسلامية (في القرآن الكريم والسنة النبوية) التي توجه الحياة الاقتصادية

1)    مفهوم ومنهجية الاقتصاد الإسلامي

2)    الاستهلاك والإنتاج في نموذج الاقتصاد الإسلامي

3)    دور الدولة في نموذج الاقتصاد الإسلامي

4)    التأمين في نموذج الاقتصاد الإسلامي

5)    نظام المصارف بدون فائدة في نموذج الاقتصاد الإسلامي

6)    السياسة المالية وتطبيق الزكاة في نموذج الاقتصاد الإسلامي

7)    التطوير الإقتصادي في نموذج الاقتصاد الإسلامي

8)    نموذج  التعاون الاقتصادي فيما بين الدول الإسلامية

b.    قوة عمل الدول الإسلامية

1)    سياسة القوى العاملة

2)    تدريب القوى العاملة

3)    حالة القوى العاملة

4)    البطالة

5)    العمال المسافرين إلى الخارج والعائدين

6)    ظروف العمل والإجراءات

7)    العلاقة بين العامل وصاحب العمل، العامل والدولة

c.     مواد الإنتاج في الدول الإسلامية المرافق والقدرات

1)    بنود إنتاج المنتجات الزراعية المرافق والقدرات

a)    السياسات الزراعية، برامج التنمية، معدلات التنفيذ

b)    التأثير على إنتاجية التكنولوجيا الزراعية

c)    الزراعة وتربية الحيوانات وصيد الأسماك والأنشطة الحراجية  والإنتاج

d)    حالة الإكتفاء الذاتي بالنسبة  للمنتجات الزراعية

2)    بنود إمكانية إنتاج المنتجات الصناعية والقدرات

a)    سياسات التصنيع

b)    القطاعات الصناعية، إمكانية الإنتاج والقدرات

c)    القوة العاملة في الصناعة والتوزيع على الأفرع الصناعية

d)    الثروة الباطنية

e)    حالة إنتاج الطاقة والكفاءة

f)     إنتاج الصناعات الدفاعية

I.         إنتاج الأسلحة والمركبات والمعدات الحربية

II.         الإعتماد الخارجي في صناعة الدفاع

III.         المواد الإستراتيجية والأرصدة

3)    القدرات التجارية

a)    سياسات التجارة الداخلية والخارجية

b)    إنشاء الشركات و المهن التجارية

c)    تحركات الأسعار

d)    مسائل الإستيراد والتصدير والبلدان ذات الصلة

e)    القيود المفروضة على التجارة الخارجية، حساسية الاقتصاد القطري

f)     المنظمات الاقتصادية الدولية ذات الصلة

g)    ميزان المدفوعات

4)    السياحة والترويج

a)    السياسة السياحية والتعليم

b)    السياح الوافدين

c)    أنشطة الترويج السياحي

d)    إتفاقيات السياحة

e)    الفنادق، المخيمات

f)     المشاريع

5)    السياسات المالية

a)    الميزانية، حالة التصدير، قيمة المال، الذهب والعملة الأجنبية، الأموال المقترضة

b)    جوانب تعديل الميزانية وفقا للسنوات السابقة

c)    سياسة الدولة المالية والعملة

d)    توزيع أماكن الاستثمار وفقا لأماكن الإنتاج

d.    بنود التصدير والقدرات للدول الإسلامية

1)    بنود وقدرات تصدير المنتجات الزراعية

2)    بنود وقدرات تصدير المنتجات الصناعية

e.     بنود الإستيراد وكمياتها للدول الإسلامية

1)    بنود وقدرات إستيراد المنتجات الزراعية

2)    بنود وقدرات إستيراد المنتجات الصناعية

f.     عناصر الدخل القومي للدول الإسلامية وتوزيعاتها

g.    أسس ومبادئ التعاون الاقتصادي المنفذة بين بلدان العالم

h.    أساسيات ومبادئ التعاون الاقتصادي التي يمكن إقامتها بين الدول الإسلامية

الاقتصاد الإسلامي والوحدة الاقتصادية الإسلامية

بيان مؤتمر ASSAM الدولي الثاني للوحدة الإسلامية

عام 

غاية مؤتمرات ASSAM الدولية للوحدة الإسلامية:

هو إجراء تثبيتات على أرضية أكاديمية وسياسية فيما يتعلق بالمشاكل الراهنة في السياسة العالمية، بدءاً من جغرافيا البلدان العربية، لتوفير وسيلة لصانعي القرار بشأن المؤسسات اللازمة لجمع الدول الإسلامية تحت إرادة واحدة، والتشريعات التي ينبغي أن تكون عليه هذه المؤسسات.

وقد تقرر ضمان إستمرارية مؤتمرات ASSAM الدولية للوحدة الإسلامية نتيجة التشارو مع ممثلي منظمات المجتمعات المدنية المشاركين في المؤتمر الأول القادمين من 27 بلد إسلامي. 

مع مراعاة المجالات الرئيسية لنشاط الدول، حيث تم تنفيذ أولها في عام 2017 ومن المزمع تنفيذها كل عام، فيما يلي أهم القضايا التي سيتم تنفيذها في هذا العام والسنوات التالية من سلسلة "مؤتمرات ASSAM الدولية للوحدة الإسلامية":

  • تحديد أشكال الحكم و قوانين أجهزته من أجل الوحدة الاسلامية (تم إجرائها 2017)
  • تحديد أساليب ومبادئ التعاون الاقتصادي من أجل الوحدة الاسلامية (2018)
  • تحديد أساليب ومبادئ التعاون في الصناعات الدفاعية من أجل الوحدة الاسلامية (2019)،
  • تحديد أساليب ومبادئ نظام الدفاع المشترك من أجل الوحدة الاسلامية(2020)،
  • تحديد أساليب ومبادئ السياسة الخارجية المشتركة من أجل الوحدة الاسلامية (2021)،
  • تحديد أساليب ومبادئ نظام العدالة الموحدة من أجل الوحدة الاسلامية (2022)،
  • تحديد أساليب ومبادئ النظام العام والأمن المشترك من أجل الوحدة الاسلامية(2023)،

 الهدف منها هو الكشف عن المؤسسات، وتشريعات هذه المؤسسات وضرورتها، لكي تتجمع الدول الإسلامية تحت إرادة واحدة في نهاية المطاف. 

تم عقد مؤتمرها الأول بتاريخ 23-24  نوفمبر/ تشرين الثاني 2017 في اسطنبول حيث يقع مركز ASSAM بالتعاون مع جامعة أسكودار، وجمعية المدافعين عن العدالة(ASDER)  وإتحاد منظمات المجتمع المدني في العالم الإسلامي (İDSB).

شارك في مؤتمر ASSAM الدولي الأول ممثلين عن منظمات المجتمع المدني وأكاديميين من 27 بلد إسلامي.

تم عرض ملخصات المحاضرات والمحاضرات المقدمة من قبل 31 أكاديمي قادمين من 11 بلد إسلامي على صفحة إنترنت ASSAM. ([i]) 

بنتيجة المؤتمر: تم التوصل إلى قناعة أنه يجب إنشاء "برلمان الدول الإسلامية" وأنه يجب إحداث "وزارة الوحدة الإسلامية" في كل مجلس وزارء بالدول الإسلامية،  وبموافقة مجلس إدارة ASSAM تم "إعلان كونفدرالية الدول الإسلامية" حيث تم الموافقة عليها من قبل 109 منظمة مجتمع مدني من 29 دولة منها 70 منظمة مدنية تركية، تم إيصالها للرأي العام العالمي من خلال الصحافة. ([ii]) 

وبالإضافة إلى ذلك، أعد مشروع نموذج دستور لكونفدرالية البلدان الإسلامية مع مراعاة الأحكام التي أكدت عليها البيانات في المؤتمر. ([iii]) 

 

ثاني المؤتمرات:

سوف ينعقد مؤتمر ASSAM الثاني تحت عنوان "الإقتصاد الإسلامي والأنظمة الإقتصادية المشتركة" بتاريخ 01-02-03 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018 وذلك في مدينة اسطنبول حيث يقع مركز ASSAM بالإشتراك مع جامعة أوسكودار وجمعية المدافعين عن العدالة (ASDER) وإتحاد منظمات المجتمع المدني في العالم الإسلامي (İDSB) والاتحاد العالمي لعلماء المسلمين (IUMS) وجمعية إتحاد علماء المسلمين (UMAD). 

حيث يخطط أن تنعقد المؤتمرات اللاحقة بدول مختلفة بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني للدول الإسلامية الأخرى  التي هي ضمن بنية ASSAM وبتنسيق منها. 

لغات المؤتمر ستكون التركية والعربية والإنكليزية. سيكون هناك ترجمة فورية في تقديم البيانات. موجزالبيانات والبيانات بعد تحضيرها بكتب ستنشر على موقع إنترنت ASSAM. وستنشر أيضاَ في مجلة التحكيم الدولية التي تصدر عن ASSAM ( ASSAM-UHAD ) إلكترونياً. سيتم إرسال نتائج التقارير التي سيتم إعدادها إلى  آليات صنع القرار وإلى جميع المشاركين والمدعوين من العالم الإسلامي وسيتم نشرها أيضاً على موقع ASSAM WEB. 

القيمة الجيوسياسية للجغرافيا الإسلامية:

60 دولة من أصل 193 دولة أعضاء في الأمم المتحدة إسلامية أي ( 31% من عدد الأعضاء )، و1.6 مليار نسمة من عدد سكان العالم الذي يقدر بـ 7.145 مليار نسمة أي ( 22.5 من نسبة سكان العالم )، و19 مليون كم2 من مساحة العالم التي تقدر ب 150 مليون كم2 أي ( 12.8 من مساحة العالم )،

 فإن  الجسم الذي يشكله الدول الإسلامية جغرافياً في حال تصورنا إزالة الحدود بينها:

  • تتوسط القارات الثلاث آسيا وأوروبا وأفريقيا والتي تسمى بجزيرة العالم ،
  • وتقع في موقع قادرة فيه على التحكم ببوابات البحار الداخلية البحر الأبيض المتوسط والبحر الأحمر والبحر الأسود من خلال مضيق جبل طارق ومضيق باب المندب ومضيق الدردنيل ومضيق إستنبول بالإضافة إلى قناة السويس،
  • و لها سواحل على المحيط الأطلسي والمحيط الهندي والبحر الأبيض المتوسط والبحر الأسود والبحر الأحمر وبحر قزوين ،
  • وتجاور قارات آسيا وأوروبا وأفريقيا والدول العظمى مثل الإتحاد الأوروبي وروسيا والهند والصين براَ وبحراَ و مع الولايات المتحدة الأمريكية بحراً،
  • وتقع في مركز لا بديل له من ناحية الطرق العالمية البرية والجوية والبحرية،
  • وتملك 55.5% من الإحتياطي العالمي للبترول و45.6% من إنتاجه و64.1% من الإحتياطي العالمي للغاز و33% من إنتاجه،
  • من خلال موقعها الجيوسياسي ومع القيم الحضارية المشتركة والتجربة التاريخية وبالمثابرة وتوحيد الأهداف ستكون قوة مرشحة لكي تكون القوة العظمى في المستقبل.

 

الهجمات العالمية التي يتعرض لها العالم الإسلامي

إن العالم الإسلامي والذي ينبغي أن تكون له سيادة وهيمنةعلى جغرافيتها، إلا أنه أصبح ساحة لحرب عالمية ثالثة غير معلنة خفية وخبيثة و قذرة من خلال إختلاق الحروب العرقية والمذهبية بين عناصر كل دولة مسلمة. 

المنظمات الإرهابية المسلحة التي تعمل تحت سيطرة القوى العالمية وبدعم منها والتي أغرقت تركيا والجغرافيا الإسلامية في الدم والدموع والخراب والدمار:

في أفغانستان، طالبان والقاعدة، في العراق الحشد الشعبي. في نيجيرية بوكو حرام، وفي أفريقيا الوسطى أنتي بالاكا، وفي تركيا جبهة تحرير الشعب الثورية (DHKP-C)، والحزب الشيوعي التركي/ الماركسي الينيني(TKP/ML)، وحزب العمال الكردستاني، وحزب الاتحاد الديمقراطي، وجماعة فتح الله غولن والتنظيم الموازي، في سوريا جبهة النصرة، داعش، حزب الاتحاد الديمقراطي وهيئة تحرير الشام. 

على الرغم من المزايا التي تمتلكها الا أنها وقعت في فوضى وإضطرابات عارمة من خلال تدخلات الدول الغربية الإمبريالية. ونتيجة لهذه الإضطرابات والفوضى فإن الجغرافية الإسلامية تعيش بحالة دمار وجوع. حيث أن الملايين من المسلمين إضطروا للإختيار بين مغادرة منازلهم وأوطانهم وبين الموت. حيث أن آلاف المسلمين يموتون وبطرق مختلفة في طريق اللجوء، واللذين يتمكنون من الهجرة واللجوء يكونوا محكومين للعيش في فقر وبؤس.

وفق البيانات المعطاة من رئاسة المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة لعام 2016 فان 5مليون مواطن سوري هاجر بلاده. حيث أن هذا العدد يزيد إذا أخذنا بعين الإعتبار اللاجئين الغير المسجلين، حيث لجأ  (2.749.140) لاجئ سوري إلى تركيا و(249.726)إلى العراق و(629.128)إلى الأردن و(132.275) إلى مصر و(1.172.753)إلى لبنان وإلى شمال افريقيا وبلدان أخرى. وخارج هذه الأرقام هناك أعداد كبيرة بادرت بالهجرة إلى أوروبا حيث أن قسم كبير منهم فقد حياته غرقا في البحر الأبيض المتوسط. على الرغم من هذه السلبيات فإن عدد طلبات اللجوء التي قدمت إلى أوربا كانت أكثر من 270.000 .

إن الحرب العالمية الثالثة ضد الدول الإسلامية مستمرة على شكل حرب غير معلنة. إن المسلمين الذين بقوا بلا إدارة بعد سقوط الدولة العثمانية حاولوا في الإبقاء على إستمرار وجودهم من خلال إقامة دويلات صغيرة، لكن بعد أن فقدوا الوحدة والتضامن فأنهم تحولوا إلى لقمة سهلة للقوى العظمى العالمية. إن الولايات المتحدة الأمريكية و الإتحاد الأوروبي ومجتمعات الدول المستقلة تهدف إلى تأسيس سلطات من خلال تنفيذ (حروب غير متماثلة) بواسطة المنظمات الإرهابية التي تقع تحت سيطرتهم من أجل التحكم و السيطرة على الدول الإسلامية والجغرافية الإسلامية.  

مؤتمر ASSAM الدولي الثاني للوحدة الإسلامية

سيعقد المؤتمر في اسطنبول إيام 01-02-03 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018.

سيتم بحث أساليب التعاون الإقتصادي ومبادئها من أجل الوحدة الإسلامية تحت عنوان "الاقتصاد الإسلامي والوحدة الاقتصادية الإسلامية" 

غاية هذا المؤتمر:

تحديد إمكانيات وأساليب ومبادئ التعاون الاقتصادي بين الدول الإسلامية في ضوء الأحكام التي توجه الحياة الاقتصادية في الفقه الإسلامي، في الطريق المؤدي للوحدة الإسلامية وتعيين مايتعلق بتطويرها

يجب على الأكاديميين الذين سيشاركون في مؤتمر ASSAM الدولي الثاني للوحدة الإسلامية تجهيز بياناتهم بما يلائم العناوين الفرعية في الأسفل،  ولكي تكون النتيجة كما في المسائل الواردة في المرفق A سوف يتم تدقيقها تحت بنود العناوين الفرعية. 

  • الاقتصاد الإسلامي
  • الإمكانيات الاقتصادية والخصائص الهيكلية للدول الإسلامية
  • التعاون الاقتصادي والتجاري بين الدول الإسلامية
  • حجم وإمكانيات التجارة بين للدول الإسلامية
  • المشاكل الاقتصادية الأساسية في الدول الإسلامية
  • زيادة التعاون بين الدول الإسلامية
  • التعاون في القطاع المالي

التواريخ المهمة:

  1. الموعد النهائي لتقديم الملخصات               :15 أغسطس/ آب 2018
  2. الإعلان عن الملخصات المقبولة                  :15 سبتمبر/ إيلول 2018
  3. الموعد النهائي لإرسال النصوص الكاملة       :01 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
  4. تاريخ المؤتمر                                          :01-02-03 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018

  

اللجنة التنفيذية لمؤتمرات ASSAM

 

([i]) https://www.assamcongress.com/ar/kongreler-ar/assam-kongre-2017-ar/islam-birligi-kongresi-ozet-kitapcigi-ar.html

([ii] )https://assamcongress.com/ar/kongreler-ar/assam-kongre-2017-ar/kongre-17-deklarasyonu-ar.html

([iii])https://assamcongress.com/ar/kongreler-ar/assam-kongre-2017-ar/confederation-constitution-ar.html

 

تم نشر ملخص كتيب الإخطارات لمؤتمر ASSAM الدولي الأول للوحدة الإسلامية

تم نشر ملخص كتيب الإخطارات لمؤتمر ASSAM الدولي الأول للوحدة الإسلامية.

يمكنكم تنزيل الكتيب بالضغط على الرابط الموجود في الأسفل.

إعلان كونفدرالية الدول الاسلامية في العرض الدولي الثاني لمنظمات المجتمع المدني

عقدت جمعية مركز المدافعين عن العدالة للدراسات الاستراتيجية  ASSAM، " مؤتمر  ASSAM الدولي الأول للوحدة الإسلامية" في 23-24 نوفمبر تشرين الثاني 2017 تحت عنوان " أشكال الإدارة من الماضي إلى المستقبل"

ونتيجة لمؤتمر        ASSAM، اعتمد المجلس التنفيذي لجمعية ASSAM  "إعلان كونفدرالية الدول الإسلامية - من أجل الوحدة الإسلامية "، وقررت مشاركة الإعلان مع الدول التركية والإسلامية

وسيتم مشاركة الإعلان الذي وقعته منظمات المجتمع المدني الدولية مع الجمهور الحاضرين خلال مؤتمر صحفي سيعقد في "المعرض الدولي الثاني لمنظمات المجتمع المدني " في الفترة من 9 إلى 10 ديسمبر 2017.

إعلان كونفدرالية الدول الإسلامية من قبل ASSAM لأجل الوحدة الإسلامية

أنعقد أول مؤتمر لجمعية مركز المدافعين عن العدالة للدراسات الإستراتيجية ASSAM بتاريخ 23- 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017 تحت عنوان " أشكال الإدارة من الماضي إلى المستقبل"

نتيجة لمؤتمر ASSAM، تمت الموافقة على "إعلان ASSAM كونفدرالية الدول الإسلامية من أجل الوحدة الإسلامية" من قبل المجلس التنفيذي لـ ASSAM وتقرر مشاركة الإعلان مع الرأي العام بالدول التركية والإسلامية.

بداية تم الكشف إعلان الكونفدرالية أمام منظمات المجتمع المدني للتوقيع عليها. حيث تم التوقيع على إعلان الكونفدرالية من قبل 615فرد و109 منظمة مجتمع مدني من أصل 160منظمة مشاركة من 63 دولة في المعرض الثاني لمنظمات المجتمع المدني الدولية بتاريخ 9- 10 ديسمبر/ كانون الأول 2017.

تم الإعلان عن إعلان كونفدرالية الدول الإسلامية بمؤتمر صحفي عقد بتاريخ 10 ديسمبر/ كانون الأول 2017  بمعرض المنظمات المجتمع المدني.

للمشاركة في إعلان كونفدرالية الدول الإسلامية، انقر هنا لتنزيل المستند والتوقيع عليه وإرساله بعد ذلك إلى ASSAM.

 

 

التسجيل

للحجز يرجى من المشاركين بالمؤتمر ملء إستمارة التسجيل دون نقصان. > https://goo.gl/8KMZpM

لمزيد من المعلومات يرجى الاتصال على الرقم  00905550005800 أو عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

الصفحة 1 من 3