هدف مؤتمرات ASSAM للوحدة الاسلامية الدولية

القيام بتحديد المشاكل الراهنة المتعلقة بالسياسة الدولية و على رأسها الدول الاسلامية في أرضية علمية و سياسية و تقديم مقترحات الحلول لأصحاب القرار

تسجيل الدخول

XpertCountdown

December 19 - 20, 2019

عن المؤتمر

هدف مؤتمرات ASSAM للوحدة الاسلامية الدولية؛ القيام بتحديد المشاكل الراهنة المتعلقة بالسياسة الدولية و على رأسها الدول الاسلامية في أرضية علمية و سياسية و تقديم مقترحات الحلول لأصحاب القرار 

نهدف الى تأمين استمرارية مؤتمرات ASSAM للوحدة الاسلامية الدولية بالتوافق مع الاستشارة التي سنقوم بها مع الدول المشاركة. 

المواضيع الرئيسية لـسلسلة "مؤتمرات ASSAM للوحدة الاسلامية الدولية" التي يتوقع عقدها في كل عام بدءا من عام 2017 مع الأخذ بعين الاعتبار مجال النشاطات الأصلية للدول:  

  • تحديد شكل الحكم و قوانين أجهزته من أجل الوحدة الاسلامية (2017),
  • تحديد أصول و مبادئ التعاون الاقتصادي من أجل الوحدة الاسلامية (2018),
  • تحديد أصول و مبادئ التعاون في الصناعات الدفاعية من أجل الوحدة الاسلامية (2019),
  • تحديد أصول و مبادئ نظام الدفاع المشترك من أجل الوحدة الاسلامية(2020),
  • تحديد أصول و مبادئ السياسة الخارجية المشتركة من أجل الوحدة الاسلامية (2021),
  • تحديد أصول و مبادئ نظام العدالة الموحدة من أجل الوحدة الاسلامية (2022),
  • تحديد أصول و مبادئ النظام العام و الأمن المشترك من أجل الوحدة الاسلامية(2023),  

بهذا الشكل سيتم تأمين تأسيس المؤسسات و قوانين هذه المؤسسات اللازمة لتوحيد الدول الاسلامية تحت ارادة مشتركة. 

About the event

انقر هنا للتفاصيل

مقتطفات من مؤتمراتنا

الإعلان

إعلان مؤتمر 2019
الإعلان
إعلان مؤتمر 2018
الإعلان
إعلان مؤتمر 2017
الإعلان

الورقات البحثية

الورقات البحثية لعام 2019
المتحدثون
الورقات البحثية لعام 2018
المتحدثون
الورقات البحثية لمؤتمر 2017
المتحدثون

الجلسات

جلسات مؤتمر 2019
الجلسات
جلسات مؤتمر 2018
الجلسات
جلسات مؤتمر 2017
الجلسات

تواريخ مهمة

بيان مؤتمر ASSAM الدولي الثالث للوحدة الإسلاميةعام

غاية مؤتمرات ASSAM الدولية للوحدة الإسلامية:

يهدف المؤتمر الدولي للاتحاد الإسلامي ASSAM إلى اتخاذ القرارات على أسس أكاديمية وسياسية تتعلق بالمشاكل الحالية في السياسة العالمية وخاصة في جغرافية البلدان الإسلامية وتوفير الوسائل لصانعي القرار حول المؤسسات المطلوبة لجمع الدول الإسلامية في ظل الإرادة المشتركة والتشريعات اللازمة لهذه المؤسسات.

وقد تقرر ضمان إستمرارية مؤتمرات ASSAM الدولية للوحدة الإسلامية نتيجة التشارو مع ممثلي منظمات المجتمعات المدنية المشاركين في المؤتمر الأول القادمين من 27 بلد إسلامي.

مع مراعاة المجالات الرئيسية لنشاط الدول، حيث تم تنفيذ أولها في عام 2017 ، وثانيها في 2018 ومن المتوقع تنفيذها كل عام، فيما يلي أهم القضايا التي سيتم تنفيذها في هذا العام والسنوات التالية من سلسلة "مؤتمرات ASSAM الدولية للوحدة الإسلامية":

  • تحديد أشكال الحكم و قوانين أجهزته من أجل الوحدة الاسلامية (تم إجرائها 2017)
  • تحديد أساليب ومبادئ التعاون الاقتصادي من أجل الوحدة الاسلامية (تم إجرائها 2018)
  • تحديد أساليب ومبادئ التعاون في الصناعات الدفاعية من أجل الوحدة الاسلامية (2019)
  • تحديد أساليب ومبادئ نظام الدفاع المشترك من أجل الوحدة الاسلامية(2020)،
  • تحديد أساليب ومبادئ السياسة الخارجية المشتركة من أجل الوحدة الاسلامية (2021)،
  • تحديد أساليب ومبادئ نظام العدالة الموحدة من أجل الوحدة الاسلامية (2022)،
  • تحديد أساليب ومبادئ النظام العام والأمن المشترك من أجل الوحدة الاسلامية(2023)،

وبهذا الشكل، تم اختيار هذه المواضيع الرئيسية والتي تهدف لطرح المؤسساتالضرورية وتشريعات هذه المؤسسات اللازمة لجمع الدول الإسلامية تحت إرادة واحدة وإيجاد نموذج مشترك في نهاية المطاف.

تم عقد مؤتمرها الأول بتاريخ 23-24  نوفمبر/ تشرين الثاني 2017 في اسطنبول فيما بين مركز ASSAM بالتعاون مع جامعة أسكودار، وجمعية المدافعين عن العدالة(ASDER)  وإتحاد منظمات المجتمع المدني في العالم الإسلامي (İDSB).

شارك في مؤتمر ASSAM الدولي الأول ممثلين عن منظمات المجتمع المدني وأكاديميين من 27 بلد إسلامي.

تم عرض ملخصات الأوراق البحثية والأوراق البحثية كاملة المقدمة من قبل 31 أكاديمياً قادمين من 11 بلد إسلامي على صفحة إنترنت ASSAM.[i]

بنتيجة المؤتمر: تم التوصل إلى قناعة أنه يجب إنشاء "برلمان الدول الإسلامية" وأنه يجب إحداث "وزارة الوحدة الإسلامية" في كل مجلس وزارء بالدول الإسلامية،وبموافقة مجلس إدارة ASSAM تم "إعلان كونفدرالية الدول الإسلامية"حيث تم الموافقة عليها من قبل 109 منظمة مجتمع مدني من 29 دولة منها 70 منظمة مدنية تركية، تم إيصالها للرأي العام العالمي من خلال الصحافة.[ii]

وبالإضافة إلى ذلك، أعد مشروع نموذج دستور لكونفدرالية البلدان الإسلامية مع مراعاة الأحكام التي أكدت عليها البيانات في المؤتمر.[iii]

تم عقد مؤتمرمركز ASSAM الثاني بتاريخ 01-02  نوفمبر/ تشرين الثاني 2018 في اسطنبول أيضاً بالتعاون مع جامعة أسكودار، وجمعية المدافعين عن العدالة(ASDER)  وإتحاد منظمات المجتمع المدني في العالم الإسلامي (İDSB) والإتحاد الدولي لعلماء المسلمين (IUMS) .

شارك في مؤتمر ASSAM الدولي الثانيممثلين عن منظمات المجتمع المدني وأكاديميين من 29 بلد إسلامي. وتم عرض 58 ورقة بحثية مقدمة من قِبل 66 أكاديمياً من 15 دولة. وقد تم أيضاً نشر الأوراق البحثية الكترونياً في مجلة التحكيم العالمية (ASSAM-UHAD)الصادرة عن ASSAM وفي موقع ASSAM الإلكتروني.

وفقاً للأوراق البحثية المقدمة في المؤتمر الثاني ونتائج المؤتمر، تم إعداد الإعلان ؛ الذي يتضمن إعلان المؤتمر الأول ؛ وتقديمه لصانعي القرار، وجميع المدعوين والمشاركين من جميع أنحاء العالم الإسلامي والرأي العام العالميكما تم نشرها في موقع ASSAM الإلكتروني.[iv]

المؤتمر الثالث؛

سوف ينعقد مؤتمر ASSAM الثالث تحت عنوان "تحديد أساليب ومبادئ التعاون في الصناعات الدفاعيةمن أجل الوحدة الإسلامية " بتاريخ 19-20-21 ديسمبر/ كانون الأول 2019 وذلك في مدينة اسطنبول بالإشتراك مع جامعة أوسكودار(ÜÜ) وجمعية المدافعين عن العدالة (ASDER).

حيث يخطط أن تنعقد المؤتمرات اللاحقة بدول مختلفة بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني للدول الإسلامية الأخرى  التي هي ضمن بنية ASSAM وبتنسيق منها.

لغات المؤتمر ستكون التركية والعربية والإنكليزية. سيكون هناك ترجمة فورية في تقديم البيانات. موجزالأوراق البحثية  والأوراق البحثية كاملةً بعد تحضيرها بكتب سيتم نشرها على موقع ASSAMالإلكتروني.وستنشر أيضاَ في مجلة التحكيم الدولية التي تصدرعن ASSAM ( ASSAM-UHAD ) إلكترونياً. سيتم إرسال نتائج التقارير التي سيتم إعدادها إلى  صُناع القرار وإلى جميع المشاركين والمدعوين من كل أنحاء العالم الإسلامي، وسيتم نشرها أيضاً على موقع ASSAMWEB.

القيمة الجيوسياسية للجغرافيا الإسلامية:

61 دولة من أصل 193 دولة أعضاءفي الأمم المتحدة إسلامية أي ( 31% من عدد الأعضاء )، و1.6 مليار نسمة من عدد سكان العالم الذي يقدر بـ 7.145 مليار نسمة أي ( 22.5 من نسبة سكان العالم )، و19 مليون كم2 من مساحة العالم التي تقدر ب 150 مليون كم2 أي ( 12.8 من مساحة العالم

فإن الجسم الذي تشكله الدولالإسلامية جغرافياً في حال تصورنا إزالة الحدود بينها:

  1. يتوسط القارات الثلاث آسيا وأوروبا وأفريقيا والذي يسمى بجزيرة العالم ،
  2. ويقع في موقع قادر فيه على التحكم ببوابات البحار الداخلية البحر الأبيض المتوسط والبحر الأحمر والبحر الأسود من خلال مضيق جبل طارق ومضيق باب المندب ومضيق الدردنيل ومضيق إستنبول بالإضافة إلى قناة السويس،
  3. و له سواحل على المحيط الأطلسي والمحيط الهندي والبحر الأبيض المتوسط والبحر الأسود والبحر الأحمر وبحر قزوين ،
  4. ويجاور قارات آسيا وأوروبا وأفريقيا والدول العظمى مثل الإتحاد الأوروبي وروسيا والهند والصين براَ وبحراَ و مع الولايات المتحدة الأمريكية بحراً،
  5. ويقع في مركز لا بديل له من ناحية الطرق العالمية البرية والجوية والبحرية،
  6. ويملك 55.5% من الإحتياطي العالمي للبترول و45.6% من إنتاجه و64.1% من الإحتياطي العالمي للغاز و33% من إنتاجه،
  7. من خلال موقعه الجيوسياسي ومع القيم الحضارية المشتركة والتراكمات التاريخية وبالمثابرة وتوحيد الأهداف سيكون قوة مرشحة لكي يكون القوة العظمى في المستقبل.

الهجمات العالمية التي يتعرض لها العالم الإسلامي

لقد تحول العالم الإسلامي في جغرافيته والتي ينبغي أن تكون ذات سيادة وهيمنةإلىساحة حرب عالمية ثالثة غير معلنة خفية وخبيثة و قذرة من خلال إختلاق الحروب العرقية والمذهبية بين عناصر كل دولة مسلمة.

المنظمات الإرهابية المسلحة التي تعمل تحت سيطرة القوى العالمية وبدعم منها والتي أغرقت تركيا والجغرافيا الإسلامية في الدم والدموع والخراب والدمار:

في أفغانستان، طالبان والقاعدة، في العراق الحشد الشعبي. في نيجيريا بوكو حرام، وفي أفريقيا الوسطى أنتي بالاكا، وفي تركيا جبهة تحرير الشعب الثورية (DHKP-C)، والحزب الشيوعي التركي/ الماركسي الينيني(TKP/ML)، وحزب العمال الكردستاني، وحزب الاتحاد الديمقراطي، وجماعة فتح الله غولن والتنظيم الموازي، في سوريا جبهة النصرة، داعش، حزب الاتحاد الديمقراطي وهيئة تحرير الشام.

على الرغم من المزايا التي تمتلكها الا أنها وقعت في فوضى وإضطرابات عارمة من خلال تدخلات الدول الغربية الإمبريالية. ونتيجة لهذه الإضطرابات والفوضى فإن الجغرافية الإسلامية تعيش بحالة دمار وجوع. حيث أن الملايين من المسلمين إضطروا للإختيار بين مغادرة منازلهم وأوطانهم وبين الموت. في حين أن آلاف المسلمين يموتون وبطرق مختلفة في طريق اللجوء، واللذين يتمكنون من الهجرة واللجوء يكونوا محكومين للعيش في فقر وبؤس.

وفق البيانات المعطاة من رئاسة المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة لعام 2016 فإن 5 مليون مواطن سوري هاجر بلاده. حيث أن هذا العدد يزيد إذا أخذنا بعين الإعتبار اللاجئين الغير المسجلين، حيث لجأ  [v](3.644.342) لاجئ سوري إلى تركيا و(249.726)إلى العراق و(629.128)إلى الأردن و(132.275) إلى مصر و(1.172.753)إلى لبنان وإلى شمال افريقيا وبلدان أخرى. وخارج هذه الأرقام هناك أعداد كبيرة بادرت بالهجرة إلى أوروبا حيث أن قسم كبير منهم فقد حياته غرقا في البحر الأبيض المتوسط. على الرغم من هذه السلبيات، فإن إجمالي عدد اللاجئين الذين تم نقلهم إلى أوروبا من أبريل 2011 إلى يناير 2016  والمسجلة أسمائهم كان 935.008 لاجئاً.[vi]

إن الحرب العالمية الثالثة ضد الدول الإسلامية مستمرة على شكل حرب غير معلنة. إن المسلمين الذين بقوا بلا إدارة بعد سقوط الدولة العثمانية حاولوا في الإبقاء على إستمرار وجودهم من خلال إقامة دويلات صغيرة، لكن بعد أن فقدوا الوحدة والتضامن فأنهم تحولوا إلى لقمة سهلة للقوى العظمى العالمية. إن الولايات المتحدة الأمريكية و الإتحاد الأوروبي، وفرنسا، وروسيا ومجتمعات الدول المستقلة تهدف إلى تأسيس سلطات من خلال تنفيذ (حروب غير متماثلة) بواسطة المنظمات الإرهابية التي تقع تحت سيطرتهم من أجل التحكم و السيطرة على الدول الإسلامية والجغرافية الإسلامية.

مؤتمر ASSAM الدولي الثالث للوحدة الإسلامية

سيعقد المؤتمر في اسطنبول أيام 19-20-21ديسمبر/ كانون الأول 2019.

سيتم بحث أُسس ومبادئ التعاون في الصناعات الدفاعية من أجل الوحدة الإسلامية تحت عنوان إنتاج الصناعات الدفاعية المشتركة لـِ “ASRIKA.

يجب على الأكاديميين الذين سيشاركون في مؤتمر ASSAM الدولي الثالث للوحدة الإسلامية تجهيز أوراقهم البحثية بما يلائم العناوين الفرعية التالية:

  1. أُسس ومبادئ تأسيس مركز المقاييس العسكرية المشتركة للدول الإسلامية،
  2. تصنيف الصناعة والإنتاج الصناعي، مكانة الصناعات الدفاعية ضمن الصناعات الإنتاجية ومعاييرها الدولية،
  3. تحديد استيراتيجية ونطاق الصناعات الدفاعية لتأسيس تعاون فيما بين الدول الإسلامية،
  4. الركن العلمي للصناعات الدفاعية، مكانة الصناعات الدفاعية في المعاهد المهنية العالية والجامعات، والحاجة للتعليم في مجال الصناعات الدفاعية الموجهه للإنتاج،
  5. إنشاء قوائم المركبات القتالية الرئيسية المستخدمة في القوات المسلحة للبلدان الإسلامية،
  6. تقييم بنية الصناعات الدفاعية للدول الإسلامية، الإنتاج ( الدبابات، الطائرات، السفن، القذائف، القذائف البالستية، ونظام الدفاع الجوي) الإستيراد، التصدير، وقدرات القوى العاملة ( لكل دولة على حدى).
  7. إنشاء قاعدة بيانات لنوعية وكمية والمواصفات القياسية للمنتجات الصناعية الدفاعية التي تنتجها وتستعملها الدول الإسلامية وتحديد أسس ومبادئ إنشاء نظام من أجل استخدامه بشكل مشترك.
  8. التعاون في مجال الصناعات الدفاعية بالإضافة إلى القدرات والإمكانيات في صناعة المنتجات الصناعية الدفاعية المشتركة وإنشاء نموذج لنظام إنتاج مشترك،
  9. القدرات والإمكانيات لصناعة منتجات صناعية دفاعية للقوى العالمية، مستوياتها تكنولوجية، وأنظمتها الإنتاجية والتدقيقة مشتركة ذات قدرات بحثية وتطويرية،
  10. نظام الأمن السيبراني الذي وصلت له القوى العالمية وحالات الإنتقال للنظام الكمي،
  11. تحديد أساليب تشكيل أنظمة الأمن السيبراني وقدرات البحث والتطويرالمشتركة مع قدرات وإمكانيات الأمن السيبراني للدول الإسلامية،
  12. قدرات وإمكانيات الدول الإسلامية فيما يتعلق ب الحرب الإلكترونية وأنظمة الرادار،
  13. القدرات والإمكانيات للشركات العسكرية الخاصة التي تنشط في مجال خدمات الصناعات الدفاعية،
  14. بحث إمكانية تطوير نماذج وأنظمة الإنتاج عن طريق إنشاء قاعدة بيانات مشتركة من أجل الجغرافية الإسلامية،
  15. تحديد التشريعات التي توفرها أنظمة التحكم المطبقة في المجالات الوطنية والدولية فيما يتعلق ب تداول وإنتاج المنتجات الصناعية الدفاعية،

برنامج مؤتمر ASSAM الدولي الثالث للوحدة الإسلامية

تواريخ مهمة:

  1. آخر موعد لإرسال ملخصات الأوراق البحثية : 31 تشرين الأول/ أكتوبر 2019.
  2. موعد إعلان الملخصات المقبولة :15 تشرين الثاني/ نوفمبر 2019.
  3. آخر موعد لإرسال النص الكامل للأوراق البحثية :01 كانون الأول / ديسمبر 2019.
  4. تاريخ انعقاد المؤتمر :  19-20-21 كانون الأول/ ديسمبر 2019

مؤتمرات ASSAM

اللجنة التنفيذية

 

[

i]https://www.assamcongress.com/ar/kongreler-ar/assam-kongre-2017-ar/islam-birligi-kongresi-ozet-kitapcigi-ar.html

[ii]https://www.assamcongress.com/ar/kongreler-ar/assam-kongre-2017-ar/kongre-17-deklarasyonu-ar.html

[iii]https://www.assamcongress.com/ar/kongreler-ar/assam-kongre-2017-ar/confederation-constitution-ar.html

[iv]https://www.assamcongress.com/ar/kongreler-ar/2018-congress-ar/kongre-2018-deklarasyon.html

[v]TC İçişleri Bakanlığı Göç İdaresi Gn. Müdürlüğü-11 Şubat 2019.

[vi]http://data.unhcr.org/syrianrefugees/asylum.php -Europe – Jan.2016

Location

Yer

Pullman Istanbul Hotel & Convention Center
Yenibosna Merkez, 1. Asena Sk NO:15, 34295
Bahçelievler / İstanbul Turkey
P: (+90 555) 000 58 00

شركاء المؤتمر

partner partner 

Sponsors

Emin Evim
 Akit TV Ekol Grup

Latest Tweets

Event Gallery